9 نصائح جنسية لتناول الغذاء الصحي

الجنسالممارسة الجنسية تحتاج لصحة أفضل ومن أجل الحصول على صحة أفضل يجب أن نتناول الغذاء الصحي ،
ولهذا سوف نقدم النصائح التالية حتى تجعل جسدك نشط ومهيئ لـ ممارسة الجنس بطريقة متجددة ونشطة:

  يُنصح بتناول الأغذية الصحيّة من الأصناف المختلفة، بانتقاء الغذاء الصحي من المجموعات الغذائية الرئيسة
يُنصح بتناول الأغذية الصحيّة من الأصناف المختلفة، بانتقاء الغذاء الصحي من المجموعات الغذائية الرئيسة

1- تناول الغذاء الصحي والمتنوع

يُنصح بتناول الغذاء الصحي من الأصناف المختلفة، بانتقاء المجموعات الغذائية الرئيسة،
كما وينصح باختيار الأطعمة الطازجة وتجنّب الأطعمة التي تمت معالجتها؛
حيث أن الأطعمة الطازجة تضمن للشخص القيمة الغذائية المثلى بأقل كمية من المواد المضافة،
وهي مصادر غنية بالقيمة الغذائية والمعادن والفيتامينات،
بينما الأغذية المعالجة فهي فقيرة بالقيمة الغذائية وغنية بالطاقة والإضافات غير الصحيّة كالدهون والسكر،
والمواد الحافظة والصبغات، بالإضافة إلى عملية المعالجة والتّصنيع التي من شأنها تدمير القيمة الغذائية للطعام،
لذلك سنجد أن الاستهلاك المفرط للأغذية المصنّعة يمكن أن يؤدي إلى زيادة فرصة خطر إصابة الشخص بأمراض القلب والسكري.

تناول كمية الطعام الموصى بها والمناسبة لعمر الشخص وجنسه ونشاطه البدني
تناول كمية الغذاء الصحي الموصى به والمناسبة لعمر الشخص وجنسه ونشاطه البدني

2- لا تفرط في الطعام

2- تناول كمية الغذاء الصحي الموصى به والمناسبة لعمر الشخص وجنسه ونشاطه البدني.

3- تعرف على مكونات مشترياتك الغذائية

قراءة الملصقات الغذائية التي تحتوي معلومات عن الطّعام،
وهذا يساعدنا في مقارنة المنتجات الغذائية ببعضها واختيار الغذاء الصحي ،
فهذه الملصقات تحتوي على جداول الحقائق الغذائية الخاصة بالمنتج والقيمة الغذائية له؛
حيث أن بقراءتها يمكن للشخص أن يحسّن من اختياراته.

4- قلل من السعرات الحرارية

التقليل من شرب وتناول الأطعمة والأشربة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية؛
حيث تلعب السعرات الحرارية دور مهم في زيادة الوزن وتراكم الدهون في المناطق المختلفة من الجسم

5- قلل من السكريات

التّقليل من السكر المضاف إلى الأطعمة والمشروبات الذي من شأنه تحسين الطعم،
لكن دون إضافة أي قيمةٍ غذائيةٍ، لذلك يُنصح بأخذ السكريات من مصادرها الطبيعية كشكل من أشكال الغذاء الصحي مثل تناول الفواكه، وكذلك فإن منتجات الألبان تحتوي على اللاكتوز وأحد أشكال السكر،
ويُنصح باستبدال الكعك والكوكيز بالفواكه وتقليل السكر المضاف إلى المشروبات قدر الإمكان،
والتقليل من استهلاك التوابل والمشروبات الغازية.

استبدال الدّهون الحيوانية الغنية بالدّهون المشبعة في النظام الغذائي بالدهون غير المشبعة

6- تجنب الدهون غير المشبعة

استبدال الدّهون الحيوانية الغنية بالدّهون المشبعة في نظام الغذاء الصحي بالدهون غير المشبعة التي تكون في الأسماك الزيتية والمكسرات،
حيث إنّ هذه الدهون تكون أكثر صحة إذا تم تناولها باعتدال،

وللحد من كمية الدهون غير الصّحية في النّظام الغذائي ننصحكم أن تختاروا اللحوم قليلة الدّسم، كما يُنصح بطهي اللحوم والدجاج بدون الجلد،
وشواء أو غلي اللحوم بدلاً من قليها، كما يُنصح باستخدام الزيوت النباتية بدلاً من الدهون الحيوانية.

7- قسم طعامك

تناول الطعام بالصحن الذي يُقسّم الحصص الغذائية ليساعد الشّخص على تناول الكمية المناسبة من كل مجموعة غذائية في وجبة صحيّة متكاملة.

لا يُنصح بأخذ البوتاسيوم كمكل غذائي، وللحد من تناول الصوديوم يُنصح بالتقليل من تناول الأغذية المصنّعة

8- قلل من الصوديوم

التقليل من الصوديوم، من خلال التقليل من الأملاح التي من شأنها زيادة ضغط الدم نتيجة دورها في احتباس السوائل في الجسم،
وزيادة البوتاسيوم الذي يعكس الأثر الضار للأملاح على الجسم،
ويوجد في الموز والتونة والقرع الجوزي، لكن كثرته في الجسم تؤدي إلى عدم انتظام في دقات القلب،
لذلك لا يُنصح بأخذ البوتاسيوم كمكل غذائي، وللحد من تناول الصوديوم يُنصح بالتقليل من تناول الأغذية المصنّعة،
التي عادةً ما يتم إضافة الأملاح إليها أثناء عملية التصنيع،
ولإضافة طعم للمأكولات يُنصح باستبدال الملح بالأعشاب؛ كالريحان والروزماري، والثوم، والأوريغانو، والفلفل الحلو،
والتوابل قليلة الملح كالخردل الأصفر.

9- اهتم بالكالسيوم والفيتامينات

تناول الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د والانتباه إلى مستويات هذين العنصرين،
حيث يُعدّ الكالسيوم عنصراً غذائيّاً بالغ الأهمية للحفاظ على صحة الهيكل العظمي،
كما يعدّ فيتامين د فيتاميناً مهماً لامتصاص الكالسيوم، أما مصادر الكالسيوم فهي منتجات الألبان،
وفول الصويا، والكرنب الأخضر، والفاصوليا البيضاء،
ويجب العلم بأنّ المصادر الغذائية لا توفّر ما يكفي من فيتامين د للجسم،
لذلك يُعدّ ضوء الشمس ضرورياً لمساعدة الجسم في توليف فيتامين د،
ومن المهم تعريض الجلد لأشعة الشمس كل يوم للمساعدة على الحفاظ على مستويات الكالسيوم وفيتامين د.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر − 14 =