علاجٌ "ثوريٌّ" للضعف الجنسي عند الرجال!
Portrait of a upset young female looking away while her husband using laptop in background

ما هو مرض داء المشعرات أحد الأمراض الجنسية المنتشرة ؟

مرض داء المشعرات هو أحد الأمراض الجنسية المنتشرة والتي تنتقل من خلال الاتصال الجنسي المباشر ،
ويشير موقع مركز السيطرة على الأمراض والوقاية إلى أنه على الرغم من أن هذا المرض طفيلي
إلا أنه يصعب اكتشافه إلا بصورة متأخرة،
وهو ما يجعلنا نهتم بتصليط الضوء عليه حتى تتجنب الإصابة بالمرض

مرض داء المشعرات هو أحد الأمراض الجنسية المنتشرة والتي تنتقل من خلال الاتصال الجنسي المباشر ،
مرض داء المشعرات هو أحد الأمراض الجنسية المنتشرة والتي تنتقل من خلال الاتصال الجنسي المباشر ،

ينتشر مرض داء المشعرات في العديد من البلدان
ويحتل نسبة كبيرة فعلى سبيل المثال ينتشر في الولايات المتحدة بين 3.7 مليون شخص
حيث أن 30% من هؤلاء المصابين اكتشفوا المرض مبكرًا أما الباقي اكتشفوا المرض في مراحل متأخرة.
فمن الممكن أن تتراوح المدة التي تبدأ فيها أعراض مرض داء المشعرات بالظهور بين عدة أيام إلى شهر بعد الإصابة،
كما أنه من الممكن أن يكون هناك تأخير لعدة أشهر قبل ظهور الأعراض على السطح.

أعراض مرض داء المشعرات 

تختلف الأعراض ما بين الرجال والنساء إلا أنها أكثر وضوحًا وانتشارًا لدى النساء
بل إنهن يقمن بنقل العدوى خاصة ولو أن حاملة المرض تتجه للممارسة الجنسية بين أكثر من شريك
وهنا سنجيب عن أول سؤال يتبادر إلى الأذهان؛ ما هي أعراض مرض داء المشعرات كأحد الأمراض الجنسية ؟

أعراض مرض داء المشعرات عند النساء

سنجد أن النساء يعانين بشكل كبير من أعراض مرض  داء المشعرات ضمن فترة تتراوح من أسبوع  إلى 4 أسابيع من الإصابة الأولية
و تشمل هذه الأعراض:

حدوث تهيج وحكة في المهبل والمنطقة المحيطة به ،
هذه الحكة تكون مصاحبة بإفرازات مهبلية ملونة ،
وكذلك رائحة مهبلية قوية، والم عند الجماع والتبول.

مضاعفات مرض داء المشعرات عند النساء

يمكن أن يؤثر مرض داء المشعرات سلباً على نتيجة الحمل؛
حيث تتعرض النساء المصابات بمرض داء المشعرات إلى الولادة المبكرة  عند الحمل؛
حيث يصبح الطفل المولود منخفض الوزن .

تختلف الأعراض ما بين الرجال والنساء إلا أنها أكثر وضوحًا وانتشارًا لدى النساء
تختلف الأعراض ما بين الرجال والنساء إلا أنها أكثر وضوحًا وانتشارًا لدى النساء

أعراض مرض داء المشعرات عند الرجال .

مرض داء المشعرات عند الرجال لا تظهر أعراضه سريعًا،
وعندما تظهر الأعراض تكون ضعيفة وخفيفة وبالتالي يعتقد المصاب للوهلة الأولى أنها أعراض لآلام معتادة سريعًا ما سترحل،
إلى أننا من الممكن أن نجمل هذه الأعراض فيما يلي:

ألم عند التبول، وألم عند القذف مع وجود إفرازات،
ومع تطور الأعراض يصبح هناك انزعاج  وعدم ارتياح في العضو الذكري

تشمل أعراض مرض داء المشعرات حدوث تهيج وحكة في المهبل والمنطقة المحيطة به ، هذه الحكة تكون مصاحبة بإفرازات مهبلية ملونة ،
تشمل أعراض مرض داء المشعرات حدوث تهيج وحكة في المهبل والمنطقة المحيطة به ، هذه الحكة تكون مصاحبة بإفرازات مهبلية ملونة

هل هناك إرتباط بين مرض داء المشعرات وفيروس نقص المناعة البشرية ؟

في دراسة أجريت عام 2018 بجامعة سان لويزا توصل الدكاترة والباحثين
إلى وجود علاقة تربط بين مرض داء المشعرات وبين مرض الإيدز،
وكانت نتيجة الدراسة أنه إذا كنت تعاني من مرض داء المشعرات ،
فأنت أكثر عرضة للإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية ، أو ما يعرف بمرض الإيدز،
وبالتالي انتقال المرض منك إلى الآخرين، وتظهر هذه المشكلة عند النساء ويتحولون إلى حاملات للمرض،
وكذلك يتحول الشاذين جنسيًا إلى بؤرة للمرض في حالة إذا كان أحد الطرفين الشاذين يحمل المرض .

كيفية انتقال مرض داء المشعرات من شخص إلى آخر ؟

تنتقل العدوى عن طريق الاتصال الجنسي وكذلك عن طريق ملامسة الجلد للمنطقة التي يشارك فيها المهبل أو القضيب،
و يكون الطفيلي قادر على العيش داخل وحول المهبل أو داخل القضيب ،
ولا يرتبط عادة مع آثار المناطق الأخرى من الجسم .

وينتج عن وجود الطفيلي والالتهاب الناجم عن ذلك حكة مميزة وألم وإفرازات ورائحة مصاحبة للمرض .
وهنا يجب أن ننوه إلى أن مرض داء المشعرات أحد الأمراض الجنسية التي تنتقل عن طريق الممارسة الجنسية
ولم تثبت حالة تفيد انتشار المرض عن طريق المصافحة بالأيدي أو اللمس أو التقبيل.

تنتقل العدوى عن طريق الاتصال الجنسي وكذلك عن طريق ملامسة الجلد للمنطقة التي يشارك فيها المهبل أو القضيب
تنتقل العدوى عن طريق الاتصال الجنسي وكذلك عن طريق ملامسة الجلد للمنطقة التي يشارك فيها المهبل أو القضيب

كيف يتم تشخيص مرض داء المشعرات ؟

يمكن اختبار العينات من الطفيلي نفسه عند كل من الرجال و النساء ،
والتي من الممكن رؤيتها  تحت المجهر.
كما أنه من الممكن استخدام اختبار تفاعل البلمرة المتسلسل أيضاً في تشخيص العدوى ،
والذي يمكنه اكتشاف المكونات الجينية للطفيلي .

توفر مسحة من المهبل أو مجرى البول أو عنق الرحم عينة صغيرة من الإفرازات المهبلية
توفر مسحة من المهبل أو مجرى البول أو عنق الرحم عينة صغيرة من الإفرازات المهبلية

تشخيص مرض داء المشعرات عند النساء .

إذا كنت مصابة بمرض داء المشعرات ، فقد يظهر الفحص الجسدي تهيج المهبل والإفرازات ،
وقد يكون هناك أيضاً رائحة مميزة.
ويمكن أن يتسبب داء المشعرات في تهيج عنق الرحم،
والذي يكون داخل الجسم ويمكن رؤيته فقط من خلال الفحص الطبي .
كما توفر مسحة من المهبل أو مجرى البول أو عنق الرحم عينة صغيرة من الإفرازات المهبلية .

حيث يمكن للأطباء أن يقوموا بفحص هذه العينة تحت المجهر .

تشخيص مرض داء المشعرات عند الرجال .

نادراً ما يكون الفحص الجسدي غير طبيعي لدى الرجال الذين يعانون من عدوى داء المشعرات.
فإذا كانت لديك أعراض العدوى ، فقد يختبر طبيبك العدوى باستخدام عينة بول أو مسحة مجرى البول .

من الممكن أن ينتقل الطفيلي أيضاً عن طريق مداعبة الأصابع للأعضاء الجنسية أو ألعاب الجنس أو أي أشياء أخرى

الوقاية :

ثبت أن الواقي الذكري يقلل من خطر الإصابة بعدوى داء المشعرات .

و لذلك يجب استخدامها بشكل ثابت إذا كان أحد الشركاء مصاباً أو قد يكون معرضاً لخطر الإصابة.
و من الممكن أن ينتقل الطفيلي أيضاً عن طريق مداعبة الأصابع للأعضاء الجنسية أو ألعاب الجنس أو أي أشياء أخرى.


لاجٌ "ثوريٌّ" للضعف الجنسي عند الرجال!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 1 =

Click to Chat!
#
Agent (Online)
×

تحتاج مساعدة بالشراء